منظمة العمل الشيوعي في الجنوب تدين الاعتداء على المعتصمين في بنت جبيل

تنادى أبناء مدينة بنت جبيل للاعتصام  امام السراي الحكومي مع ابناء القرى المجاورة، تعبيراً عن سخطهم ودفاعا عن حقوقهم، الأمر الذي لم يرق لقوى السلطة المهيمنة على المنطقة، حيث  اندفعت مجموعات ميليشياوية تابعة لها الى الهجوم على المعتصمين بالعصي والحجارة والسكاكين وايقاع ثلاثة جرحى منهم عولجوا في عيادات ومستشفيات، ومتابعة الهجوم  على المعتصمين عبر الشتائم واطلاق التهديدات بالقتل.

إن منظمة العمل في الجنوب ترى ان مدينة  بنت جبيل واهلها بتاريخهما النضالي القومي والوطني والاجتماعي  والتي تحتضن مئات الشهداء في مواجهة العدوان والاحتلال الاسرائيلي والظلم الاجتماعي والحرمان على امتداد عقود طويلة،  لن ترهبهم هكذا ممارسات تعبر عن حالة الافلاس السياسي.

22 تشرين الاول 2019     منظمة العمل الشيوعي في الجنوب

شاهد أيضاً

منظمة العمل الشيوعي تدعو إلى حكومة انقاذ عاجلة لمواجهة مضاعفات الكارثة

وقد تجلى ذلك في تعامل تلك القوى مع  المبادرة الفرنسية ووجهتها الإنقاذية والإصلاحية في آن، وانتهت إلى التفريط بها ووأدها على مذبح  المكاسب المرتجاة ورافضة تقديم التنازلات في سبيل المصلحة الوطنية، وترك البلاد تتخبط وسط بحر من الأزمات، مع حكومة ولدت مشلولة أصلاً وهي الأن عاجزة عن تصريف الأعمال.