لبنان

أهل السلطة والحكومة وفقدانهما الأهلية الوطنية

ما يجعله الفضيحة الأكبر في تاريخ الطبقة السياسية، خاصة وزراء تيار "العهد القوي". وعليه، تم نزع الملف من الحكومة واصبح في عهدة رئيس المجلس، ليضاف إلى ملف التفاوض لترسيم الحدود البرية والبحرية والوساطة الاميركية مع العدو الاسرائيلي.

أكمل القراءة »

الانتفاضة والتغيير والتلويح بتجديد الحرب الأهلية

وهي القضايا التي من أجلها رفعوا شعار"كلن يعني كلن" مطالبين برحيلهم لأنهم جميعاً سواء في المسؤولية عن الانهيارالمريع الذي يأسرهم بمخاطره المرعبة. وفي سبيلها أيضاً تعرضوا للقمع العاري من قوى السلطة الفعلية الحاكمة والمتحكمة بالبلد وميليشياتها، كما واجهوا القمع المتمادي والمستمر من الأجهزة الرسمية.

أكمل القراءة »

ولادة ثانية ملتبسة لحداثة دول “الربيع العربي المتجدد”

نمت الأصولية الاسلامية (خصوصاً السنية) ضمن صراع مع "الحداثة" ومثله المكثف صراع "الأخوان" مع الدولة الناصرية، واستمرارية إشكالية علاقة الأصولية مع الدولة حتى الآن. الأرجح أن ثمة سياقات مختلفة للأصوليتين السنية والشيعية في علاقاتهما مع الحداثة (ونسخها المحلية، وصدام "خاص" للأصولية السنية مع الحداثة الغربية)،

أكمل القراءة »

الظاهرة “الأيوبية” وتهديد الحريّات في الجامعة اللبنانية

تتحول معها إلى سلطة  محاسبة لكل طالب يخالف ما تراه مناسباً لمرجعيتها، وهو ما يتم بالتواطوء مع الإدارة. كما يشمل كل من يتجرأ على انتقاد الوضع السائد في الجامعة اللبنانية من المحسوبيات والمحاصصات الحزبية والطائفيّة والتجاوزات القانونية على مواقع التواصل الاجتماعي.

أكمل القراءة »

تجمع الشبيبة الديمقراطي يدين العنف ويؤكّد سلمية التظاهر والتعبير

هو غضب من استمرار الحكم اللامسؤول بنهج المحاصصات والمزايدات الطائفية في إدارة شؤون الدولة... بل وتماديه أيضاً في تبنّي أساليب القمع الأمني والوحشي للأنظمة الديكتاتورية المستبدّة في المنطقة والعالم تجاه المتظاهرين والمعتقلين...  

أكمل القراءة »

بيان منظمة العمل الشيوعي في لبنان: السلطة مسؤولة عن المسار الكارثي

وانطلاقاً من ذلك تحمّل المنظمة قوى السلطة كافة مسؤولية التدهور الذي تندفع نحوه الأوضاع على مختلف الصعد، خاصة القوى المتحكمة والحاكمة، التي تمعن في ترف التعطيل في تشكيل الحكومة، وهو النهج الذي طالما مارسته حيال الاستحقاقات السياسية الكبرى في البلاد خلال السنوات السابقة.

أكمل القراءة »

الأزمة الاقتصاديّة: مساراتها وعلاجها

ويتطلّب أيضًا مكافحة الفقر ودعم الخدمات التربويّة والصحيّة ومساعدة انتقال العمال (عبر التأهيل والتدريب) من قطاع الخدمات والتجارة المترهّلين، إلى قطاعي الزراعة والصناعة اللذين سيستفيدان من انخفاض أسعار الصّرف والتسهيلات لينتعشا من جديد،

أكمل القراءة »

حكومة الفريق الواحد وخريطة الألوان المتنافرة

كما أنها تعني انكشاف البلد امام الضغوط  الاقتصادية والمالية، وتعريض الحزب لمزيد من العقوبات المالية جراء الإمعان بالتدخل في أزمات المنطقة، ورهن البلد للمحور للنظام الايراني وسياساته الاقليمية.

أكمل القراءة »

السلطة المحاصَرة لن تمنع التغيير

وبالتالي تحمّل القسط الأكبر من المسؤولية  عن مواجهة مخاطر الانهيار المريع. وهي المسؤولية التي لا يخفف من وطأتها، تهديدات أركانه لمن رفضوا المشاركة معه، وجلسوا حسب وصفها على التل ينتظرون اتجاه الريح،

أكمل القراءة »

لحظة أردوغان الليبية والتوليف التركي العثماني الإسلاموي

ظهرت تركيا على يد مصطفى كمال آتاتورك، مترافقة مع معاهدة "سايكس بيكو" ودولها في الشرق الأوسط. في الحرب الباردة، حوصرت تركيا أتاتورك في الأناضول، وحمل انفتاحها على أوروبا إشكاليات الحداثة وتعقيدات الهوية الأوروبية. مع انهيار الاتحاد السوفياتي،

أكمل القراءة »